كنوز ميديا / خاص

كشفت النائبة عن كتلة الاحرار النيابية ماجدة التميمي اليوم ان ” الوثائق التي جمعتها تؤكد حجم الفساد والتزوير في مفوضية الانتخابات مؤكدة ان” المفوضية تلاعبت باصوات بعض الناخبيين في الانتخابات السابقة .

واشارت التميمي في حديث متلفز تابعته ” كنوز ميديا “, عرضتُ جميع الملفات التي تؤكد خروقات قانونية ومالية في عمل المفوضية ,لافتة الى ان” اجوبة المُستجوب لم تكن دقيقة .

واضافت ان” صرف المكافاة من اي جهة كانت لمجلس المفوضيين تعتبر خرق قانوني , مؤكدة ان” مجلس المفوضيين حاول تضليل الراي العام .

ولفتت التميمي الى ان” سجل الناخبيين لم يكن دقيقا على الرغم من صرف المليارات بشانه , مضيفة ان” بعض الاجانب شاركوا في الانتخابات السابقة , مبينة ان” مشاركة الاشخاص الاجانب في الانتخابات تقلل من قيمة البلد .

وانهى مجلس النواب يوم امس استجواب رئيس مجلس المفوضين في المفوضية العليا للانتخابات ، ورفع جلسته الى الثلاثاء من الاسبوع المقبل .

وكان مجلس النواب بدأ عملية استجواب رئيس مفوضية الانتخابات سربست مصطفى من قبل النائبة ماجدة التميمي ، على خلفية تهم بالفساد والتلاعب باصوات الناخبين .

وقد عمت محافظات العراق في الاسابيع الاخيرة تظاهرات ، نظمها التيار الصدري ، تطالب باقالة اعضاء مفوضية الانتخابات واقرار قانون جديد للانتخابات .

تحرير / يوسف العلي

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here