كنوز ميديا/بغداد..

اعتبر القيادي في الحشد الشعبي جواد الطليباوي، الثلاثاء، أن قضاء تلعفر يعد ملاذا لعتاة قادة تنظيم “داعش” الإجرامي، مشيرا إلى أن عدم تحديد ساعة صفر لتحرير القضاء رغم اكتمال الاستعدادات أمر يثير الاستغراب.

وقال الطليباوي في تصريح ، إن “قضاء تلعفر يعد حاليا الملاذ الآمن لعتاة قادة تنظيم داعش الاجرامي من الأجانب والعرب والمحليين وبمجرد الانتهاء من تحرير القضاء سيتم القضاء على ابرز القادة في الموصل”.

ودعا الطليباوي القيادة العسكرية الى “تحديد ساعة الصفر لتحرير قضاء  تلعفر غربي الموصل”، مؤكدا ان “عدم تحرير القضاء رغم اكتمال جميع الاستحضارات العسكرية لفصائل الحشد الشعبي أمر يثير الاستغراب”.

وكان القيادي في الحشد الشعبي علي الحسيني أكد في وقت سابق استمرار الضغط التركي والأمريكي على الحكومة لمنع تحرير قضاء تلعفر غربي الموصل من سيطرة تنظيم “داعش” الإجرامي.

المشاركة

اترك تعليق