كنوز ميديا / خاص
كشف النائب عن ائتلاف دولة القانون ناظم الساعدي اليوم ان ” المفوضية الحالية ناتجة عن مزيج سياسي حزبي , مبينا ان” اقالتها لا يعتبر حل جذري للمشكلة , لافتا الى ان ” لجنة الخبراء ستكون مضطرة الى اختيار اشخاص منتمين سياسياً وحزبياً .
وقال الساعدي في حديث متلفز تابعته ” كنوز ميديا ” ان , الحكومة والبرلمان جاءوا من رحم مفوضية الانتخابات , وبالتالي اقالة مجلس المفوضيين يشكك بشرعية جميع اعضاء مجلس النواب .
واضاف ان” اختيار وقت الاستجواب كان غير مناسب بالاضافة الى وضع فقرة الاستجواب خامسا من جدول اعمال مجلس النواب , مؤكدا ان” طول مدة الاستجواب ترهق المُستجوب .
واشار الى ان ” من حق المفوضية الدفاع عن نفسها وفق القانون والدستور .
وكان مجلس النواب بدأ اليوم عملية استجواب رئيس مفوضية الانتخابات سربست مصطفى من قبل النائبة ماجدة التميمي ، على خلفية تهم بالفساد والتلاعب باصوات الناخبين .
وقد عمت محافظات العراق في الاسابيع الاخيرة تظاهرات ، نظمها التيار الصدري ، تطالب باقالة اعضاء مفوضية الانتخابات واقرار قانون جديد للانتخابات .

تحرير / يوسف العلي

المشاركة

اترك تعليق