كنوز ميديا/بغداد..

كشف رئيس فرع نقابة المهندسين في إربد الأردنية عمر مناصرة، السبت، عن وصول نسبة البطالة ما بين الخريجين الجدد الى 50 % وخصوصا الإناث، لافتا الى وجود أكثر 55 الف طالب هندسة على مقاعد الدراسة في الجامعات الأردنية، إضافة الى 5 آلاف مهندس يدرسون في جامعات خارج الأردن.

ونقلت صحيفة “الغد” الأردنية عن مناصرة قوله، إن “الاردن يشكل أكبر نسبة في العالم بعدد المهندسين، حيث يوجد مهندس ما بين 50 مواطن في الأردن، الأمر الذي يفرض العديد من التحديات أمام النقابة في القدرة على تقديم الخدمات لهم، إضافة الى عدم قدرة النقابة على تامين تدريبهم في مؤسسات الحكومة والقطاع الخاص”.

وأضاف أن “عدد أعضاء الهيئة العامة للنقابة وصل الى 12 ألفا و210 مهندسين ومهندسة، وان عدد المنتسبين الجدد خلال العام الماضي بلغ 1240 مهندسا ومهندسة، الامر الذي يشكل عائقا أمام النقابة في توفير فرص العمل لهم في الاردن وخارجها”.

وأشار الى ان “النقابة طالبت اكثر من مرة وزارة التعليم العالي والجامعات بوقف القبول في بعض التخصصات الراكدة والمشبعة وتم عمل نشرات ارشادية للطلبة والجامعات بعدم دراسة تخصص الهندسة، إلا ان الجامعات ماتزال مستمرة في القبول، اضافة الى ابتكارها تخصصات جديدة في مجال الهندسة من شأنها زيادة اعداد الخريجين”.

وانتقد المناصرة الجهات الحكومية كالجامعات والبلديات وبعض الوزارت بسبب “عدم تعاونها في تامين فرصة تدريب للمهندسين الجدد بالرغم من توقيع اتفاقيات معهم”، لافتا الى ان “النقابة تقوم بإعطاء المتدرب راتب شهري لمدة 6 أشهر بحدود الـ150 دينارا ولا تتحمل اي جهة اعباء مالية”

المشاركة

اترك تعليق