كنوز ميديا / وكالات

ذكر مصدر قضائي الجمعة ان القضاء الفرنسي طلب في نهاية آذار(مارس) من البرلمان الاوروبي رفع الحصانة عن المرشحة اليمينية المتطرفة للانتخابات الرئاسية مارين لوبان التي يستهدفها تحقيق بشأن وظائف وهمية لمساعدين برلمانيين لحزبها، الجبهة الوطنية.

وكانت لوبان رفضت في العاشر من آذار(مارس) تلبية استدعاء للمثول امام القضاء بشأن هذه القضية، مشيرة الى حصانتها.

وقال المصدر القضائي ان قضاة التحقيق في القطاع المالي اصدروا طلبين برفع الحصانة البرلمانية عن لوبان ونائبة اخرى للجبهة الوطنية، كريستين بوتونيه وقعا في 29 و30 آذار/ مارس.

واضاف أن الطلبين ارسلا إلى نيابة باريس ومنها إلى النيابة العامة حسب الاصول الاجرائية، قبل ارسالهما إلى البرلمان الأوروبي.

وصرحت لوبان لاذاعة فرانس انفو العامة “هذا طبيعي. انها الاجراءات التقليدية ولا استغرب ذلك”.

ولم تلب بوتونيه ايضا طلب القضاء المثول امامه.

 

 

المشاركة

اترك تعليق