قدمت الحكومة الكندية مساهمة إضافية قدرها 2.2 مليون دولار أمريكي إلى صندوق تمويل الاستقرار الفوري الذي ينفذه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ويمول مشاريع سريعة المردود في المناطق المحررة من عصابات داعش الارهابية.

وقالت ليز غراندي، الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق في بيان صحفي اليوم” ان مساهمة كندا الإجمالية حتى الآن ارتفعت إلى 6.3 مليون دولار أمريكي”.

وتابعت” وبناء على الأولويات التي حددتها حكومة العراق والسلطات المحلية، يساعد صندوق تمويل الاستقرار الفوري في إجراء إصلاحات سريعة في البنى التحتية العامة، ويقدم منحًا للمنشآت الصغيرة، ويعزز قدرات السلطات المحلية، ويشجع المشاركة المدنية والمصالحة المجتمعية، ويوفر فرص عمل مؤقتة من خلال برامج الأشغال العامة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here