كنوزميديا

حذر تقرير بريطاني من أن ثلث البريطانيين يعرضون أنفسهم لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وبالتالي الوفاة المبكرة، بسبب كسلهم الشديد وعدم ممارستهم لأى نشاط بدني.

وأشار التقرير الصادر عن جمعية القلب البريطانية إلى أن قطاعا كبيرا من الشعب البريطانى يزداد خطر تعرضهم لهذه الأمراض بنسبة تصل إلى 35%.

كما وجد البحث الذى استند إليه التقرير أيضا، أن خطر الإصابة بأمراض القلب يظل قائما حتى بين الذين يمارسون الرياضة بشكل كاف، وذلك بسبب طول الوقت الذى يقضونه جالسين على مكاتبهم فى العمل.

وذكرت صحيفة “ديلي تليجراف” البريطانية أن الحكومة توصى بممارسة البالغين لـ150 دقيقة على الأقل من النشاط البدنى المعتدل أسبوعيا، غير أن تقرير جمعية القلب البريطانية وجد أنه في بعض أرجاء الدولة، لا يحقق ما يقرب من نصف البالغين هذه التوصيات.

ويقدم التقرير الجديد أدلة أيضا تظهر أن ممارسة الرياضة قد لا تحمي البعض من خطر الإصابة بأمراض القلب نظرا لمكوثهم فترات طويلة جالسين على مكاتبهم .s


المشاركة

اترك تعليق