كنوز ميديا / خاص

اكد القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني هوشيار زيباري اليوم ان” هناك اجراءات خاصة بقضية اجراء الاستفتاء في كركوك لايمكن الاعلان عنها الان , لافتا الى ان ” الاستفتاء سيجري العام الحالي لاعلان الدولة الكردية .

وقال زيباري في حديث متلفز تابعته ” كنوز ميديا ” ان الحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني وجميع الاطراف الكردية الاخرى يجب ان يكونوا جزءا من مشروع الاستفتاء , مضيفا ان” هناك قرار بتشكيل وفد مشترك للتباحث مع جميع الاطراف السياسية في الاقليم .

واشار الى ان” الاستفتاء سيجرى هذا العام لتقرير مصير الكرد واعلان الدولة الكردية رغم عدم وضوح الرؤيا من قبل حكومة المركز ورفض بعض الدول الاقليمية لهذا المشروع الدستوري .

وكشف استطلاع للراي أجراه معهد ماسوشتس ونشرته مجلة فورين بوليسي، الجمعة الماضية  ، أن 80 بالمائة من العراقيين يعارضون إنشاء إقليم سني أو قيام دولة كردية في شمال البلاد.

وذكر التقرير أن “عينة الاستطلاع شملت الآلاف من الزوار وكان الدعم بين العراقيين لوحدة وسيادة الدولة العراقية على أراضيها عاليا اذ عارض أكثر من 80 بالمائة من العراقيين إنشاء إقليم سني منفصل أو دولة كردية مستقلة”.

وكان رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني قد أعلن، في وقت سابق، عن نية الإقليم اجراء استفتاء شعبي للمطالبة بالاستقلال والانفصال عن المركز واعلان الإقليم دولة مستقلة، وهو ما اثار حفيظة بقية الكتل الكردستانية مثل التغيير والاتحاد الوطني والاسلامي والجماعة الاسلامية، معتبرين ماطرحه البارزاني تفرداً بالحكم.

تحرير / يوسف العلي

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here