كنوز ميديا- عثرت الشرطة الهندية على الفتاة ذات الثماني أعوام، التي كنت تعيش وسط القرود ولا تستطيع السير أو التحدث كباقي البشر.
وذكر موقع “دايلي ميل” البريطاني أن الفتاة، التي أُطلق عليها اسم “ماوكلي فتاة الأدغال”، تتواصل مع من حولها بصرخات كالحيوانات وتستخدم يديها ورجليها للمشي على أربع، وذلك في محمية طبيعية نائية بمنطقة باهرايش شمالي الهند.
وأشارت السلطات الهندية إلى أن الطفلة بدا عليها الارتياح وسط القرود في محمية Katarniaghat للحياة البرية، التي تقع بالقرب من الحدود مع نيبال.
وكان المفتش المساعد سوريش ياداف هو من عثر على الفتاة أثناء مروره في دورية نظامية، وحين حاول إنقاذها من وسط القرود، صرخت القرود والفتاة في وجهه.
ونُقِلَت الطفلة بعد العثور عليها منذ شهرين إلى المستشفى، حيث تتلقى الرعاية الصحية منذ ذلك الحين، في حين قال الأطباء أنها لا تزال عرضة لنوبات الغضب والعنف، خصوصاً أنها غير قادرة على فهم أي لغة على الإطلاق.
وقال كبير الأطباء المسؤولين، سينغ: “هي تأكل وتمشي مثل الحيوانات وما زالت خائفة من البشر، ما يبدو أنها عاشت فترة طويلة مع الحيوانات”.ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here