كنوز ميديا/ بغداد…

استبعدت النائب عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي، الاحد ، تحقيق مطلب التيار الصدري بتعيين قضاة بدل مجلس المفوضين التابع للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات، وفيما عزت ذلك الى التقاطع بين عمل الجهتين وخرق مبدأ الفصل بين السلطات ، رجحت تمديد عمل المفوضية او تاجيل الانتخابات المحلية.

وقالت العوادي في تصريح ان “مطلب التيار الصدري وجهات اخرى باختيار قضاة بدل مجلس المفوضين لا يمكن ان يتم لأسباب كثيرة منها التضارب الوظيفي اذا أن عمل القضاة هو تشريعي اما عمل المفوضية فهو تنفيذي فضلا عن خرق مبدأ الفصل بين السلطات”، لافتة الى انه “يمكن أن يكونوا مراقبين على نتائج الانتخابات والعملية الانتخابية”.

وأضافت ان “عمل المفوضية سينتهي بعد ايام معدودة من موعد اجراء الانتخابات المزمع اجراءها منتصف ايلول المقبل ، ومن الناحية العملية لا يمكن ان تتم هذه الخطوة الا بتمديد عمل المفوضية او تأجيل الانتخابات”.

وكان الآلاف خرجوا أمس السبت, بتظاهرات في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد للمطالبة باستقالة المفوضية العليا للانتخابات.

المشاركة

اترك تعليق