كنوز ميديا/ بغداد

أعظم الابتكارات التي صنعها البشر كانت في المجال العسكري، وهذه نظرة سريعة على أغرب 4 أسلحة قديمة صنعها الإنسان في الماضي.
1- مخالب Tekko-kagi
يَرجع تاريخها في الأصل للهند، لكنها أصبحت أكثر شهرة خلال استخدامها في العصور الوسطى في اليابان، على يد مقاتلي النينجا للدفاع عن النفس لمنع ضربات السيف، ونزعه. كما كان يمكن استخدامها في هجمات سريعة مدمرة. صُنعت من الألمنيوم والصلب والحديد أو الخشب الصلب. كانت تُستخدم بشكل خاص في أوكيناوا.
2- مراوح القتال Tessen
هذه المراوح كانت في الغالب تُستخدم من قِبل مقاتلات النينجا زمن اليابان الإقطاعية. كانت تبدو مراوح عادية عند طيها، لكنها ذات حواف حادة مصنوعة من الفولاذ، وكانت تُستخدم كأسلحة مباغتة. الكثير من مدارس الساموراي في العصور الوسطى كانت تستخدمها في التدريب. مقاتلو النينجا والساموراي كانوا يستخدمون المراوح لتشتيت السهام والأقواس المسمومة. تطورت هذه الأسلحة في ناجويا، ويعرف فن القتال بهذه المراوح بـ “tessenjutsu”.
3- سلاح شاكرام Chakram
سلاح دائري ابتكرته الهند القديمة، أول ذِكر له في الملحمة الهندية الشهيرة مهابهاراتا، وقد كان سلاح الآلهة فيشنو وكريشنا. وفي العصور اللاحقة أصبح يُستخدم من قبل السيخ. كان يُصنع هذا السلاح من الحديد أو الفولاذ أو النحاس في شكل دائري، وتكون الحواف الخارجية حادة للغاية. حجمه (12- 30 سم) فيما قطره 20 سم. كان أمراء الحرب الهنود ينقلونه في عمائم مخروطية طولية. يمكن استخدام هذا السلاح في المشاجرات في قتال ملتحم، أو لشق حلق العدو، أو قطع ذراعه، وقد استُخدمت أسلحة مشابهة في الصين القديمة.
4- سلاح أورومي Urumi
 هذا السلاح من أخطر أسلحة المشاجرة في التاريخ، ليس فقط للأعداء، إنما لمن يستخدمه. يرجع في أصوله للولايات الجنوبية في الهند، ويعود إلى إمبراطورية ماوريان. السلاح عبارة عن حد سيف مرن، طوله (122- 168سم)، ويتكون من شفرات متعددة متصلة بمقبض صغير، وفي سريلانكا قد يضم أكثر من 30 شفرة. في القتال، يمسك المقاتل هذا السلاح كسوط يقوم بأرجحته وتدويره حوله، وهو ما يجعله فعالًا ضد الأعداء. في الوقت الذي لا يكون مستخدمًا، يقوم المقاتل بارتدائه حول خصره. وفي القرون الوسطى في الهند كان محاربو الراجبوت هم المخولون لحمل هذا السيف، حيث يتطلب التركيز وخفة الحركة، الجروح التي يســــــببها قد تكون قاتلة.

المشاركة

اترك تعليق