كنوز ميديا/ بغداد..

قال النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود ، اليوم الاثنين ، ان موضوع التسوية “محاباة و مجاملة” للقتلة والارهابيين وان الحد من القتل والارهاب والدماء التي تسيل يكون وفق تطبيق القانون.

الصيهود وفي حديث اكد ان عملية تطبيق القانون وتفعيل القضاء العراقي يحد من القتل والارهابيين وسيل الدماء من خلال تقديمه الى القضاء لينالوا جزائهم العادل , مبينا ان التسوية ليست بديلا عن القانون ولا ينبغي ان تكون ما يسمى بالتسوية الشاملة هي البديل عن القانون .

واضاف: ان مرحلة ما بعد داعش “القانون” الذي يأخذ مجراه بالقصاص من الارهابيين وليست التسوية كما يزعمون.

يشار الى ان الهيئة القيادية للتحالف الوطني قررت مواصلة المسار الذي بدأه التحالف في مشروع التسوية الوطنية وتحمله كامل المسؤولية عنه أمام الشعب.

وذكر بيان للتحالف حصلت “الاتجاه برس” على نسخة منه أن “الهيئة القيادية للتحالف الوطني عقدت اجتماعها الاعتيادي ، حيث ناقشت مستجدات الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق والمنطقة ، والانتصارات التي تحققها القوات الأمنية من الجيش والشرطة والحشد الشعبي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here