كنوز ميديا :: متابعه

..أعلن تحالف القوى العراقية، رفضه إجراء أي انتخابات في العراق بل تحرير المناطق المحتلة من عصابات داعش الارهابية.

وذكر بيان صدر عن الهيأة السياسية لتحالف القوى عقب أجتماعه أمس السبت ، في منزل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري برئاسة احمد المساري رئيس كتلة التحالف البرلمانية، انه “جرى خلال اللقاء مناقشة عدد من المواضيع المهمة والتي لها الاولوية حسب المتغيرات وما يطرأ على المشهد العراقي، اذ بحث أعضاء الهيأة الاوضاع الامنية في بغداد والمحافظات والخروقات المتكررة في الملف الامني والتي اسفرت عن وقوع ضحايا في صفوف المدنيين”.

وأضاف البيان “كما تناول البحث اوضاع النازحين وسبل توفير المستلزمات الضرورية لهم، والعمل على اعادتهم الى مناطقهم وتوفير الخدمات واعمار البنى التحتية لتلك المناطق، وكذلك مناقشة العديد من الملفات المهمة منها ملف الانتخابات وامكانية اجراء انتخابات مجالس المحافظات في موعدها المقرر من عدمها”.

وأتفق المجتمعون بحسب البيان على انه “لا يمكن اجراء اي عملية انتخابية مالم يتم تحرير كافة المناطق المحتلة من قبل داعش الارهابي واعادة النازحين جميعا الى مناطقهم وعودة الاستقرار فيها”.

وأشار البيان الى “بحث أزمة خور عبدالله التي اصبحت قضية رأي عام وما يترتب على هذا الموضوع من اجراءات، اذ تمت دراسة معطيات وتداعيات هذا الملف بدقة بغية الخروج بموقف موحد لتحالف القوى بهذا الصدد”.

 

المشاركة

اترك تعليق