كنوز ميديا – اعتصم العديد من الناس والناشطين في مجال حقوق الإنسان من مختلف البلدان الأوروبية أمام البرلمان الاوربي في بروكسل مدينين ومستنكرين جرائم آل خليفة وقمع الشيعة هناك.

ورفع المتظاهرون صور الشبان الثلاثة الذين استشهدوا مؤخراً على يد النظام الخليفي، وندد المتظاهرون أيضاً سكوت المجتمع الدولي ودعوا إلى مقاطعة هذا النظام المجرم.

وأدان المحتجون صمت البرلمان الأوربي من خلال ترديد هتافات وشعارات مطالبين الدول الأوربية الداعمة للنظام الخليفي بتطبيق العدل.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا الاعتصام أُقيم أمام مقر البرلمان الأوربي في بروكسل عاصمة بلجيكيا البارحة السادس من يناير.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here