كنوز ميديا/ متابعه

عزا  مجلس محافظة البصرة ،اليوم الاربعاء، عدم اطلاق مستحقات المقاولين والشركات بسبب تحويل الحكومة المحلية هذه المستحقات الى صكوك وسندات وستصرف عن طريق الحكومة المركزية فيما بعد.

رئيس المجلس صباح البزوني وفي حديث قال ان هذه المستحقات لم تدفع الى المقاولين والشركات لحد الان بسبب قلة التخصيصات المالية للمحافظة ما حدا الاخيرة الى الاتفاق مع حكومة بغداد على ان تحول هذه المستحقات الى سندات او صكوك وتصرف من خزينة الحكومة المركزية ، مبينا ان بعض المقاولين والشركات ابدوا اعتراضهم على هذا الموضوع بسبب عدم استلامهم لهذه السندات لحد الان.

واضاف ان ممثلي من مجلس المحافظة التقوا بممثل مكتب رئيس الوزراء واطلعوا على كيفية صرف هذه السندات والمدة المحددة لصرفها ، مشيرا الى ان هذه الاموال ستصرف ضمن موازنة 2017

يشار الى ان مكتب محافظ البصرة ماجد النصراوي، اعلن أن الأخير بحث مع وزارة المالية مستحقات المقاولين بغية التوصل لاتفاق بشأن إطلاقها.

وقال المكتب في تصريح صحفي إن “النصراوي وبرفقة وفد يمثل مقاولي البصرة، والنائب عن المحافظة جبار عبد الخالق، التقى وكيل وزير المالية فاضل عبد النبي عثمان، وبحث معه ملف مستحقات المقاولين المتبقية بذمة الحكومة الاتحادية عبر السندات، كما تم بحث صرف الأمانات”، وعد المكتب “اللقاء بالايجابي جداً” دون الإفصاح عن المزيد من المعلومات حول اللقاء.

المشاركة

اترك تعليق