كنوز ميديا

دعت النائبة عن التحالف الوطني فردوس العوادي، الاثنين، القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي الى السماح للحشد الشعبي باقتحام مدينة الموصل وتحريرها من سيطرة “داعش”، مؤكدة أن المعارك والمناطق التي حررها الحشد الشعبي اثبت انضباطه العالي.

وقالت العوادي في بيان  إن “على رئيس الوزراء حيدر العبادي اعادة النظر بالتعامل مع المعركة اذ ان كل المؤشرات تؤكد انها ستطول بخلاف التصريحات”، مشيرا إلى أن “الموصل لن تحرر الا بمشاركة فعلية لقوات الحشد الشعبي البطل”.

وأضافت أن “تصريحات قادة الحشد الشعبي ولجنة الامن والدفاع النيابية كلها تثبت هذا الامر، فضلا عن وجود رغبة حقيقية لقيادات الحشد الشعبي بتبني تحرير المدينة بمعية باقي صنوف قواتنا البطلة”.

وتساءلت العوادي، “ماهي الاسباب التي تمنع دخول الحشد الشعبي في هذه العمليات؟”، مبينة ان “الحشد الشعبي هو مؤسسة حكومية حالها حال باقي مؤسسات الدولة، ولا يجوز لاحد تحديد الجغرافيا التي تتواجد فيها هذه المؤسسة”.

وأكدت العوادي أن “المعارك والمناطق التي حررها الحشد الشعبي اثبت انضباطه العالي ورحمته باهالي هذه المناطق ، وبنفس الوقت قسوته وشجاعته على داعش، بل صار مثالا رائعا للعراقية الصميمية التي يمكن ان تؤتمن على أرواح الناس وأموالهم واعراضهم”.

المشاركة

اترك تعليق