أكدت شعبة التدريب والتطوير النسوي، التابعة للعتبة الحسينية المقدسة، أنها لا تزال تدعم مشروع “الإكتفاء الذاتي” لعدد كبير من النساء من خلال دورات وورش عمل تقيمها في فن الحياكة والخياطة ومهن أخرى.

يأتي ذلك بالتوازي مع إعلان اختتام الدورة السابعة في فن الحياكة التي أقيمت لمجموعة من النساء في ذكرى ولادة النبي الأكرم، وفقاً لإعلام الشعبة.

ومنذ أعوام، والعمل جار في العتبة الحسينية على تأهيل النساء واستثمار طاقاتهن من خلال زجهن في دورات لتعلم حرف ومهن مختلفة تتيح لهن العمل من داخل منازلهن.

وقالت مسؤولة شعبة التدريب والتطويرالنسوي، خلود البياتي، إننا نسعى إلى تخفيف عناء العمل خارج المنزل بالنسبة للنساء وقد لمسنا إصراراً وعزيمة كبيرين من قبل النساء المشاركات في دوراتنا”.

وأضافت “الدورة الأخيرة، استمرت لمدة عشرة أيام شارك فيها نساء من أعمار مختلفة”.

وكانت المدربة ابتهال الخالدي قد تبنت تدريب المشاركات في الدورة بناءً على اتفاق مسبق بين الشعبة ومركز الإرشاد الأسري التابع للعتبة أيضا.

وتصف الخالدي الدورة بأنها كانت “رائعة” والمشاركات فيها متميزات بالحضور والالتزام و متفاعلات ولديهن رغبة شديدة بالتعلم وكما ابدعن بإنجازاتهن خلال ايام الدورة”.

ولتحسين الوضع المعيشي لدى النساء، قدمت المدربة مروة النصراوي ورشة للمشاركات في الدورة تحت عنوان “ألف باء المشاريع” لتوجيه الفتيات نحو المشاريع الصغيرة وتحسين دخل الأسرة.

وعلى مدار العام، تقيم العتبة الحسينية المقدسة العديد من الدورات لتعليم الخياطة والحياكة ومهن احترافية أخرى للنساء.

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

 

المشاركة

اترك تعليق