كنوز ميديا / بغداد

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن تشكيل بلاده “فريقا للتحقيق في قضية اغتيال السفير الروسي (أندريه كارلوف) في أنقرة بمشاركة تركية”.

وقال بوتين في تعليقهم عن الحادثة أن “اغتيال السفير يستهدف العلاقات الروسية التركية وجهود السلام في سوريا”.

وأعرب الرئيس بوتين عن تعازيه لذوي السفير الروسي في تركيا، وأمر بتخصيصه بوسام حكومي.

وكان السفير الروسي لدى تركيا أندريه كارلوف، قد قتل مساء الاثنين، بعد تعرضه لإطلاق نار في العاصمة أنقرة، حسبما أعلنت وزارة الخارجية الروسية.

وأوضحت الخارجية الروسية أن مقتل السفير الروسي عمل إرهابي، والموضوع سيتم رفعه أمام مجلس الأمن الدولي، مضيفة: “القاتلون سينالون عقابهم”.

وقال رئيس بلدية أنقرة إن المهاجم شرطي تركي يدعى مولود ألطنطاش وعمره 22 عاما، فيما قالت وسائل إعلام إن المهاجم قتل.

وأعلنت جماعة تسمي نفسها “الحركة الشعبية السورية”، عن مسؤليتها عن اغتيال السفير وأشارت في بيان لها، أن المنفذ هو واحد من عناصرها ورافقه في الهجوم شخص تركي.

المشاركة

اترك تعليق