كنوز ميديا/ متابعه

كشف المتحدث الرسمي باسم مكتب رئيس الوزراء سعد الحديثي اليوم عن ابرز الخطوات التي وصل اليها مشروع الحكومة الالكترونية ” الحوكمة ” ومسالة الفضائيين في المؤسسات الامنية .

الحديثي في حديث ” اوضح ان , هناك اجراءات وخطوات جادة اتخذت من قبل مجلس الوزراء العراقي فيما يخص الحكومة الالكترونية او” الحوكمة ” كما يطلق عليها في بديهيات السياسة , مبينا ان”  هذا المشروع وصل الى خطوات متقدمة في خدمة المواطن الكترونيا .

واضاف ان” هناك لجنة مختصة من مكتب رئيس الوزراء تتابع الموضوع مع الوزارات المعنية , حيث عقدت العديد من الاجتماعات ووضعت برنامج متكامل بهذا الصدد .

واوضح الحديثي ان”هذا البرنامج سيعمل على تبسيط وتقليص الاجراءات المتعلقة بانجاز المعاملات الخدمية الخاصة بالمواطن, مؤكدا ان” هناك العديد من المقررات التي اتخذت وتم الاتفاق عليها لتبسيط الاجراءات بعدد كبير من وزارات الدولة , لافتا الى ان “هناك توجه لاشاعة خدمة المواطن الكترونيا .

وفي سياقا متصل وعن تفعيل مشروع ” من اين لك هذا ” قال الحديثي ان, هذا الامر مؤكل للمجلس الاعلى لمكافحة الفساد , حيث يتولى هذا المجلس الاشراف على جهد الحكومة ورئيس الوزراء ومجلس رئيس الوزراء فيما يخص مكافحة الفساد والحد من ظاهرة الفساد المؤسساتي .

وتابع الحديثي ان” هذا المجلس لديه الان رؤية متكاملة بهذا الصدد , وتم عقد عدة اجتماعات وتوصلوا الى طرح مشروع قانون من اين لك هذا؟ , الذي سُن بالخمسينات لتبيان مدى استثماره والاستفاده منه في المرحلة المقبلة , لمكافحة الفساد المالي والاداري في اغلب مؤسسات الدولة .

وعن وجود بعض الفضائيين في الوزارت الامنية , اشار الحديثي الى ان ” رئيس الوزراء حيدر العبادي كان له متابعة جدية لهذا الامر , مضيفا” تم الكشف عن اسماء عديدة مما يطبق عليهم بالفضائيين والذين كانوا سببا لحالة التراجع التي شهدتها المؤسسات العسكرية , مما سبب بسيطرة الارهابيين على بعض محافظات ومناطق العراق بسبب هذا الفساد الذي كان مستشري في مؤسسات الدولة وخاصة الامنية والعسكرية منها .

وتابع الحديثي” استطاع القائد العام للقوات المسلحة ان يحد من ظاهرة الفساد المؤسساتي في المؤسسات العسكرية والاجهزة الامنية , مشيرا الى ان” ان هناك بعض حالات الفساد الفردية , عكس ما كان بالسابق , حيث كان الفساد على نطاق مؤسساتي وواسع جدا , ومن ضمنها ظهرت الاسماء الوهمية في الوزارات الامنية .

واشار الى ان ” القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي استطاع وخلال فترة  قياسية ان يحد من ظاهرة الفساد المؤسساتي والتي لم يعد لها وجود على الاطلاق , لافتا الى ان” الفساد الفردي فهو موضوع دراسة ومتابعة للقضاء عليها نهائيا في القريب العاجل .

 

المشاركة

اترك تعليق