كنوز ميديا/ متابعه

اكد النائب عن دولة القانون علي الاديب اليوم ان” ممثل الامم المتحدة في العراق يان كوفيتش ليس من حقه ان يحدد طريقة التسوية السياسية او العناصر التي يمكن ان تُفاتح بهذا المشروع الوطني السياسي التاريخي .

الاديب في حديث قال ان , ممثل الامم المتحدة يان كوفيتش يقتصر دوره مشرف ومراقب ولا يستطيع التحرك خارج هذا الاطار , وبالتالي فالقرار والتحليل واختيار الاشخاص من حق المشاركين في العملية السياسية والقادة السياسيين فقط .

واضاف ان” هناك مقاييس ومعايير معينة تضعها القوى المشاركة في العملية السياسية من اجل ان لا تتلوث هذه العملية مرة اخرى بحالة العنف والمقاطعة , لافتا الى انه ” التسوية السياسية تستهدف بالدرجة الاساس انهاء مقاطعة بعض الاطراف العملية السياسية , والمشاركة في بناء الدولة وخدمة المجتمع .

واشار الى ان” عملية التخبط التي حدثت من خلال مفاتحة اشخاص ساهموا بالعنف وافتعال الفتنة الطائفية واراقة دماء العراقيين , قد يؤدي الى ارباك مشروع التسوية السياسية لتصبح غير منتجة , ولا تختلف كثيرا عن سابقاتها .

يذكر ان” هناك انباء تحدثت عن قيام ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش بتسليم شخصيات مطلوبة للقضاء ومن بينهم “خميس الخنجر” وثيقة التسوية السياسية للاطلاع عليها وابداء رايئه بها .

المشاركة

اترك تعليق