الصيهود: التسوية السياسية هي الوجه الثاني للمصالحة الوطنية

0
63

كنوز ميديا – اكدت جبهة الاصلاح النيابية ،اليوم الخميس ، ان التسوية السياسية هي الوجه الثاني للمصالحة الوطنية وهذا المشروع طرح مؤخرا لعكس رؤية التحالف في التسوية او المصالحة. مبينا ان “الزيارات الى دول الجوار مهمة لانضاج هذا المشروع والوصول الى نقطة مهمة”.

وقال عضو الجبهة النائب محمد الصيهود في حديث لـ” الاتجاه برس” وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان: احد الامور التي تضمن نجاح التسوية السياسية  هو حصول العراق على ضمانات دولية بعدم التدخل  في شؤونه الداخلية  ، مشيرا الى ان “العاصمة عمان شهدت عقد الكثير من المؤتمرات لشخصيات مطلوبة للقضاء العراقي وبالتالي هذا يمثل نقطة ارتكاز للارهاب”.

واضاف الصيهود ان ” عمل وزارة الخارجية ازاء هذه القضايا  يتسم بالضعف الواضح فيجب ان تعامل بالمثل مع دول الجوار فمبدا عدم التدخل في الشان الداخلي هذا مبدا دولي ثابت حتى في المنظمات الدولية”.

 فيما اشار الى “امكانية استخدام الجانب الاقتصادي العراقي كورقة تهديد للاردن بامتناع تصدير النفط لهم وكذلك مع الاقتصاد التركي الموجودة على ارض العراق”.

المشاركة

اترك تعليق