كنوز ميديا/بغداد..

دعت النائبة عن ائتلاف دولة القانون ابتسام الهلالي، الاربعاء، رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى “التدخل بقوة” إزاء الاحداث الأخيرة التي رافقت زيارة رئيس الائتلاف نوري المالكي للمحافظات الجنوبية، منتقدة مواقفه مما تعرض له المالكي.

وقالت الهلالي في تصريح، إنه “كان يفترض برئيس الوزراء حيدر العبادي أن يتدخل بقوة ويصدر بيانا شديدا إزاء ما تعرضت له شخصية وطنية فذة (المالكي) خلال الايام الماضية”، مشيرة إلى أن “ما جرى مع المالكي قد يتكرر مع اي شخصية اخرى غدا”.

ولدى سؤالها عما إذا كان ذلك يحدث شرخا في العلاقة بين الدعوة والحكومية، أكد الهلالي أن “حزب الدعوة هو اصل الحكومة ولايمكن بأي حال من الاحوال الابتعاد عن الحكومة”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي رفض خلال مؤتمره الصحافي الاسبوعي، امس الثلاثاء، التعليق على بيان حزب الدعوة الإسلامية الذي دعا انصاره إلى التأهب لصولة فرسان ثانية. ا

المشاركة

اترك تعليق