كنوز ميديا / بغداد
اكد النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني ماجد شنكالي ان موقف الحزب ” واضح” برفض التصويت على قانون الموازنة العامة للعام المقبل لكونها لم تنصف حقوق البيشمركة.
وقال شنكالي في تصريح ان انسحاب اعضاء الحزب الديمقراطي الكردستاني من جلسة التصويت على قانون الموازنة دليل على رفض القانون لعدم تلبية متطلبات وضمان حقوق البيشمركة في الموازنة , مشيرا الى ان قوات البيشمركة تقاتل داعش باعداد كبيرة جدا .
واضاف” يجب اعطاء حقوق من يضحي بدمه وروحه من اجل تراب كردستان والعراق, لافتا الى ان هناك عدم وضوح في اقرار الـ 17 بالمائة وتصدير 550 الف برميل يوميا .
وتابع “يفترض بالحكومة الاتحادية ان تسدد من مستحقات تصدير النفط رواتب موظفي كردستان كافة وليس فقط المسجلين لديها حيث ان الرواتب بلغت اكثر من 900 مليار دينار وما مسجل لدى الحكومة الاتحادية لا يتجاوز 500 مليار دينار يتم تسديدها حسب النسب المتحققة والايرادات الفعلية من النفط .
واوضح شنكالي ان قانون الموازنة بحاجة الى اعادة نظر بسبب التوجه الحالي بتمرير القوانين بالاغلبية بعيدا عن التوافقات والشراكة وبعيدا عن ان يكون العراق بلد المكونات.
يشار الى ان البرلمان العراقي، أقر الأربعاء 7/12/2016، الموازنة العامة لعام 2017 بكافة موادها “بطابع تقشفي” ، بالإضافة إلى موازنة البرلمان وموازنتي مجلس القضاء الأعلى ومفوضية الانتخابات للعام المقبل 2017.
وقال بيان عن مجلس النواب، إن إيرادات الموازنة العامة لعام 2017 بلغت 79 ترليون و11 مليار و412 مليون دينار (حوالي 71 مليار دولار أمريكي) فيما تبلغ النفقات 100 ترليون و671 مليار و160 مليون دينار (حوالي 90 مليار دولار أمريكي).

المشاركة

اترك تعليق