كنوز ميديا

أعلن الأطباء في شارع غريت أورموند، عن اكتشاف دواء جديد، مصنوع من القنب، لعلاج الصرع عند المرضى الصغار، حيث تم تجربة العلاج المشتق من النبات، مع إزالة عناصر الإدمان والمخدرات، على المرضى الذين يعانون من شكل نادر نسبيًا من الصرع والذي يسمى متلازمة لينوكس غاستو، الذي يمكن أن يصل إلى 80 نوبة في اليوم، أظهرت نتائجًا مثيرة، مع عقار إبيديولكس الذي يخفّض عدد وشدة نوبات الصرع لدى 42% من المرضى.
الأمل في أنه إذا كان يعمل بكفاءة على هذا الشكل الحاد من الصرع، فإنه سوف يساعد هؤلاء المرضى المقاومين للأدوية والذين أعراضهم ليست سيئة للغاية، ويعتبر ثلث أولئك الذين لديهم اضطراب في المخ غير قابل للشفاء، كما أنه مقاوم للأدوية المستخدمة للسيطرة على النوبات، بعض الذين يعانون يعالجون في المنزل على نحو فعال. saj

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here