كنوز ميديا – هدد النائب عن المكون المسيحي يونادم كنا، الأثنين، باللجوء إلى المحكمة الاتحادية لحسم الفقرات الدستورية الخلافية المتعلقة بمنح الأقليات هوية البطاقة الوطنية.

وقال كنا في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “رئاسة مجلس النواب صوتت مطلع العام الحالي على قانون منح المواطنين البطاقة الوطنية لكنها لم تحسم الفقرات الخلافية الخاصة بمنح المكونات المسيحية والأيزيدية حق الحصول على الهوية والتي تقضي بأسلمه الأبويين قبل إعطائهم البطاقة”، مبيناً أن “رئاسة البرلمان وعدت بتعديل الفقرات لكنها لم تحسم الأمر لغاية الآن”.

وأضاف أن “نواب المكونات الأخرى سيلجأون إلى المحكمة الاتحادية لحسم ملف الفقرات الخلافية في حال تأخر إقرار الفقرات المذكورة داخل مبنى البرلمان”.

وصوت مجلس النواب، في أيار الماضي، على قانون البطاقة الوطنية لجميع المواطنين، فيما أعترض نواب الأقليات العرقية على المادة “40” القاضية بأسلمه الأبويين المسيحيين قبل أعطائهم الحق بمنحهم الهوية.

المشاركة

اترك تعليق