كنوز ميديا  / بغداد

أتهم مكتب رئيس ائتلاف الوطنية، إياد علاوي، مراسل قناة العراقية الفضائية، (سجاد الموسوي)، بـ”إفتعال إزمة” بعد رفض علاوي الاجابة عن سؤاله في مؤتمر عقده أمس السبت.

وذكر بيان للمكتب حصلت ” كنوز ميديا  ” على نسخة منه، “للأسف جاء موقف مراسل قناة العراقية خلال المؤتمر الصحفي المنعقد برئاسة علاوي، أمس مُخيبا للآمال ومنفعلاٍ وعصبياٍ ساعياٍ لأفتعال ازمة ومعركة مما يعكس نوايا مبيتة لتخريب المؤتمر”.

وأضاف، “مع هذا لم يطرد المراسل إطلاقا و لكنه غادر القاعة وهو يسب ويشتم الحاضرين الذين لا يقل ٢٥ من شبكات الاعلام والقنوات الفضائية الشريفة ناعتاً اياهم وبصوت مرتفع “هذا مؤتمر للارهابيين ولقنوات الارهاب”.

وأشار البيان “لربما الصدمة كانت أكبر عندما قام شخص يدعى (مجاهد ابو الهيل) )رئيس مجلس أمناء شبكة الاعلام العراقي) بالسب والشتم وطلب من علاوي الاعتذار وكانما كان ينتظر حصول شيء ما ليوجه الاتهامات ويطالب بالاعتذار فهذا ان دل على شي فانه يدل على ان امرا مبيتا كان قد جهز”.

ودعا مكتب علاوي “القائمين على قناة العراقية ان يفهموا انهم مرتبطون بمجلس النواب الموقر وهو مرجعيتهم وعليهم ان يتصرفوا ضمن الدستور”.

وعقد علاوي أمس السبت وائتلافه الوطنية مؤتمراً صحفياً حول قرار المحكمة الاتحادية العليا في الـ 10 من تشرين الاول الجاري، بعودة نواب رئيس الجمهورية الذي كان (علاوي) يشغل أحد المناصب فيها.

وشهد المؤتمر، ملاسنة بين علاوي ومراسل قناة العراقية المملوكة والمدعومة من الدولة.

وبعد ان حاول المراسل سجاد الموسوي، طرح سؤاله الى علاوي، سأل الأخير عن أسم القناة، وعرفها بالعراقية، وسأله علاوي، هذه قناة الحكومة؟ فرد المراسل، بالتوضيح: انها للدولة، فأجاب علاوي منزعجا: لا توجد دولة، وأرفض الإجابة عن سؤال العراقية كونها منحازة ولا تمثل رأي الشعب العراقي ولا تعكس التوجه الديمقراطي”.

وأثار كلام علاوي حفيظة المراسل ورد عليه بأنه سينسحب من المؤتمر وعاتبه على موقفه من القناة.

وطالب المراسل زميله المصور بالانسحاب، دون اعتراض علاوي ولم يمانع ذلك.

وأستهجن المرصد العراقي للحريات الصحفية وبشدة، تصرف، علاوي، وقال رئيس المرصد هادي جلو مرعي: يؤسفنا أن تكون جميع كلمات الإستنكار قد أستهلكت بإدانة تصرفات المسؤولين الحكوميين تجاه الصحفيين العراقيين خلال 13 عاما، دون وضع حد لتصرفاتهم، واحترام كرامة الصحفي الذي يعمل من أجل الوطن لا من أجل مؤسسته، أو زعيم سياسي”.

من جانبه أستنكر رئيس مجلس أمناء شبكة الإعلام العراقي مجاهد أبو الهيل، قيام علاوي بـ”طرد” مراسل العراقية وطالبه بـ”الإعتذار” لمراسلي قناة العراقية المتواجدين في جبهات القتال، وأعرب عن رفضه لإسلوب توظيف الخلافات السياسية وانعكاسها على الشأن الإعلامي”.

المشاركة

اترك تعليق