كنوز ميديا/ بغداد

 

اعلن مدير ناحية القيارة في محافظة نينوى صالح الجبوري، الاحد، أن شركة فرنسية باشرت في عمليات إعمار مستشفى القيارة العام بعد تحريرها من تنظيم “داعش”، مبينا ان نسبة الاضرار التي لحقت ب‍المستشفى العام تبلغ نحو 30%.

وقال الجبوري، إن “شركة فرنسية بدأت باعمار مبنى مستشفى القيارة العام، من اجل اعادة الحياة اليها وتقديم الخدمات لسكان القيارة والقرى المحاذية لها (65كم جنوب نينوى)”، مبيناً ان “عملية اعادة اعمار المستشفى سيسهم في رفع مستوى الخدمات الطبية المقدمة للسكان المحليين”.

وأضاف الجبوري ان “ناحية القيارة تضم الان مستوصف صحي واحد اشبه بالمستشفى العام”، مشيرا الى ان “هناك اطباء يقدمون العلاجات وما يحتاجه المرضى من خدمات طبية”.

وتابع ان “نسبة الاضرار التي لحقت في المستشفى العام تبلغ نحو 30 بالمائة”.

واعلن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي في تموز 2016، عن تحرير قاعدة القيارة جنوب الموصل من سيطرة تنظيم “داعش”، عاداً اياها قاعدة مهمة لتحرير الموصل، فيما دعا اهالي نينوى الى التهيؤ من اجل تحرير مدنهم.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here