كنوز ميديا

 

تستعد سنغافورة لتشغيل أكبر مختبر عائم لألواح الطاقة الشمسية في العالم بحلول نهاية العام الجاري وفقاً لما أعلنه مساجوس ذو الكفل وزير البيئة السنغافوري أمس.

وقال ذو الكفل خلال قمة حول الطاقة النظيفة: “نظم الألواح الشمسية الطافية… لن تساعد فقط في التغلب على قيود اليابسة، بل إن لها القدرة على تقليل الخسائر التي يسببها التبخر في بحيرات تخزين المياه”.

وأن المختبر العائم الذي يضم 10 نظم لألواح الطاقة الشمسية يغطي مساحة هكتار على مياه بحيرة تينجه في غرب سنغافورة، ويمكنه إنتاج ما يصل إلى ميغا وات من الطاقة، والتي تكفي لإمداد 250 شقة بالطاقة الكهربية.

وأشار الوزير إلى أن “التنوع التام” لنظم الألواح العائمة والخلايا التي تخضع للاختبارات تجعله الأول من نوعه.

وسوف يدرس العلماء أيضاً التأثير البيئي للألواح الشمسية، التي سوف تحجب الشمس، على المسطحات المائية

المشاركة

اترك تعليق