كنوز ميديا/ وكالات

يعمل عدد من معامل بناء السفن في الصين على بناء أكبر مدمرة صينية في التاريخ. ومن المتوقع أن يتم استخدام تكنولوجيا التخفي في بنائها، وستتمتع بقدرة تدميرية كبيرة.

وتبنى السفينة على أساس مشروع 055. ويبلغ طولها 170 مترا وحمولتها 12000 طن، وهو رقم قياسي، ما يجعلها أكبر مدمرة في آسيا، حسبما أفادت صحيفة “Popular Mechanics”.

وستزود السفينة بـ4 أنواع جديدة من الصواريخ وهي: صواريخ الدفاع الجوي، والصواريخ المضادة للغواصات متوسطة المدى، والصواريخ المضادة للطائرات بعيدة المدى، والصواريخ المضادة للسفن، بالإضافة إلى صواريخ ذاتية الدفع لتدمير الأهداف البرية، ما يجعلها مشابهة للسفينة الأمريكية “أرلي بيرك”.

ومن المقرر تزويد السفينة بـ128 قاذفة عمودية لإطلاق الصواريخ، بالإضافة إلى مدفع من عيار 130 ملم و4 أنظمة رادار. وستكون هذه السفينة الوحيدة من نوعها، حيث أن السفينة الأمريكية الجديدة ” Zumwalt”، التي تشكل حمولتها 14000 طن، إلا أنها تملك 80 قاذفة عمودية للصواريخ فقط.

ويشير المراقبون العسكريون إلى بناء 3 مدمرات من طراز 055 في آن واحد. ومن المتوقع الانتهاء من بناء السفينة الأولى في عام 2018. وتعتزم الصين استخدام هذه السفن في بحر الصين الجنوبي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here