كنوز ميديا – بغداد

كشف رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، السبت، ان “الفكر التكفيري يسعى الى ابقاء نار الطائفية في العراق متقدة

واضاف المالكي في كلمة له في مؤتمر الصحوة الاسلامية المنعقد في بغداد : يجب ان لاتنسينا المواجهات في المنطقة المشروع الاسلامي الكبير مؤكداً ان عمليات قادمون يا نينوى معناها قادمون يا رقة وحلب واليمن

وأشار المالكي الى ان داعش عملية طائفية لقتل العراقيين من الشيعة والسنة وهناك منظمات مرتبطة بمشاريع اجنبية تعمل في العراق لتشويه الاسلام

وختم المالكي كلامه بالقول واجهنا حرباً طائفية اعاقت كل جهود البناء والاستقرار في العراق فيما بارك عقد مؤتمر الصحوة الاسلامية في بغداد وثمن جهود الجمهورية الاسلامية في لم شمل المسلمين

المشاركة

اترك تعليق