كنوز ميديا – رفض المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي بشدة التصريحات المنسوبة لجنرال اميركي بشان دور ايران المحتمل في الهجوم الصاروخي علي سفينة حربية اميركية في البحر الاحمر، ووصفها بانها رواية خيالية ومشبوهة ولا اساس لها.
وبحسب وكالة الانباء الايرانية “ارنا”، قال قاسمي في تصريح له اليوم الخميس: ان تصريحات المسؤولين الاميركيين المتناقضة وغير المفهومة خلال الايام الاخيرة، هي تصريحات مخالفة للواقع ومترافقة مع سوء الظن وليست في محلها وهي تنبئ عن حالة التخبط لديهم.
واضاف المتحدث باسم الخارجية الايرانية: انه مثلما قلنا سابقا، يبدو انه على الحكومة الاميركية ان تراقب بجدية واكثر مما تصور اجراءات اولئك الذين يغوصون في مستنقع حرب اليمن بعدوانهم الوحشي والمفروض، ويريدون وفق اوهام باطلة من اجل انقاذ انفسهم من ورطة هذه الهزيمة المفضوحة جر الاخرين الى ساحة حرب اليمن العبثية عبر تصعيد التوتر وتوسيع نطاق الحرب والعنف.
واكد قاسمي في الختام، انه من الافضل للعسكريين الاميركيين الذين لهم دور مباشر وغير مباشر لا ينكر في دعم قوات التحالف في جرائمه ضد الشعب اليمني، العمل علي منع المزيد من هذه الجرائم وسفك الدماء، بدلا عن اتهام الاخرين والقاء المسؤولية عليهم، وانهاء المجازر المرتكبة من قبل حلفائهم بحق الشعب اليمني المظلوم والاعزل.
المشاركة

اترك تعليق