كنوز ميديا / وكالات

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إن على عناصر “جبهة النصرة” المتواجدين في مدينة حلب الانسحاب منها مباشرةّ ودون تأخير.

وقد أوضح جاويش أوغلو حسب وسائل اعلام تركية، أن “كافة الأطراف التي اجتمعت في مدينة لوزان السويسرية اليوم متفقة على ضرورة حل الأزمة السورية بالطرق السياسية”، داعياً في هذا الصدد إلى “الإعلان عن وقف لإطلاق النار يشمل عموم المناطق السورية”.

وأشار جاويش أوغلو إلى ضرورة استئناف المحادثات المتوقفة بخصوص الأزمة السورية، من أجل الوصول إلى حل نهائي، مضيفا انّ على النظام السوري وما وصفها بالمعارضة المعتدلة طرح مبادراتهما للحل.

 ولفت الوزير التركي إلى أن “الأطراف المحاربة ضدّ تنظيم “داعش” في سوريا تحقق نجاحات ملموسة خلال الفترة الأخيرة”، مشيراً إلى “وجوب وقف الاشتباكات من أجل التّمكّن من إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة”.

واستضافت مدينة لوزان السويسرية، السبت، اجتماعا دوليا جديدا حول الأزمة السورية، بمشاركة الولايات المتحدة وروسيا إلى جانب تركيا والسعودية وقطر وإيران، وسط أجواء من التوتر الدول والغربية وروسيا.

المشاركة

اترك تعليق