كنوز ميديا/ وكالات

وجد أحد الغواصين نفسه محاصرا داخل قفص صغير مخصص للغوص، مع سمكة قرش بيضاء ضخمة، في لحظة مرعبة جدا، إلا أنه خرج منه سالما.

وذكرت “ديلي ميل”، أن الحادثة تم تصويرها في جزيرة غوادالوبي قبالة ساحل المكسيك، حيث كانت ستودي بحياة غواص كان يعمل ضمن بعثة استكشافية لدراسة أسماك القرش.

 

وفيما كان الغواص داخل القفص، استطاع القرش الدخول إليه، وفي أجزاء من الثانية ظهر القرش من فتحة القفص العلوية دون أثر للغواص، لكنه كان ينزف دما من الخياشيم وجانبه الأيسر بسبب إصابة تعرض لها بسبب قصبان القفص.

 

المراقب على متن الزورق حرص على فتح القفص ليؤمن هروب الغواص، وبعد أن خرج القرش من القفص بوقت قصير خرج الغواص سالما، وأكد للمراقبين المذعورين بأنه على خير ما يرام بإشارة إلى صدره، وصفق الجميع.

 

القرش قدر طوله بـ10 أقدام أي حوالى 3 أمتار، وبعد الهجوم رصدت البعثة سمكتي قرش بيضاء أخرى طولها حوالى 3 أمتار ونصف المتر.

المشاركة

اترك تعليق