كنوز ميديا /متابعه

شدد عضو مجلس محافظة البصرة الشيخ احمد السليطي ، اليوم الاحد ،على ضرورة ان تتخذ الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية اجراءات رادعة للتجاوزات التركية ومقاطعة بضائعها وشركاتها في العراق.

السليطي وفي حديث  قال ان لابد من اجراءات حازمة مع الشركات التركية العاملة داخل البلاد لاسيما بعد انتهاك سيادة العراق, لافتا الى ان التعاملات التجارية مع العراق تقدر بمليارات الدولارات وهي لا داعي لها خصوصا وان تركيا لا تحترم سيادة العراق ولا تعده ندا لها كما صرح بذلك “القزم الصغير” اردوغان “حسب تعبيره.

واضاف: تصريحات الرئيس التركي تفتقر الى ابسط معايير اللياقة الدبلوماسية والتعاون مع الدول الاخرى ولم يصرح بمثل ماصرح به اردوغان سابقا من قبل اي رئيس دول ويعد ذلك سوء تصرف يجب ان يقابل بالمثل وفق المعايير الدولية , مشيرا الى انه ينبغي الدفاع عن سيادة العراق وكرامته واراضيه المحتلة من قبل العدوان التركي وسيشهدون ما يردعهم في القريب العاجل.

وتابع : البصرة اتخذت قرارا سابقا بمقاطعة البضائع والشركات السعودية ويجب ان يتم ذلك فيما يخص الجانب التركي واصدار قرار مناسب من قبل الحكومة المحلية وعموم البلاد.

يشار الى ان القوات التركية تمركزت شمالي العراق واعلنت بانها جاءت لتدريب ومساعدة القوات العراقية ورفضت حكومة انقرة سحب تلك القوات رغم الدعوات التي اطلقها رئيس الحكومة حيدر العبادي وبعض الجهات السياسية وسبق ان صوت البرلمان العراقي على رفض التواجد التركي في الاراضي العراقي واعتبار تلك القوات “محتلة” .

المشاركة

اترك تعليق