كنوز ميديا / بغداد
اكد النائب عن دولة القانون كاظم الصيادي اليوم ان ” رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني ارتكب جريمة الخيانة العظمى ضد العراق , بسبب مساعدة القوات التركية على احتلال شمال العراق دون علم الحكومة المركزية , لافتا الى ان ” اردوغان يصرح وكانه يمتلك الوصاية الدولية على العراق .
وقال الصيادي في حديث لقناة الاتجاه الفضائية تابعته ” كنوز ميديا ” ان رئيس الوزراء حيدر العبادي طلب من تركيا دعم العراق بتدريب بعض الافواج من قواتنا الامنية وتزويد العراق بالاسلحة بسبب حجم معركة الموصل وحالة التقشف التي يمر بها البلد, مبينا ان ” هذا الامر يتم عن طريق ,فتح معسكرات داخل تركيا لارسال الافواج العراقية لتدريبهم هناك , او بدعم القوات العراقية لوجستيا في حربها ضد الارهاب في الموصل .
واضاف ان ” القوات التركية استثمرت عدم وجود القوات العراقية في الجانب الشمالي لدخولها الاراضي العراقية بشكال غير رسمي وغير شرعي , لافتا الى ان ” هناك تعاون واضح بين اردوغان وتنظيم داعش الارهابي لعرقلة تحرير مدينة الموصل .
ولفت الصيادي ” لحد الان ومع وجود حالة التماس بين القوات التركية المتواجدة في بعشيقة ومناطق اخرى مع داعش الارهابي , لم تحدث اي حالة اقتتال او تصادم بينهما , مضيفاَ” ان تركيا اتت الى شمال العراق لحماية عناصر داعش ومحاولة تهريبهم الى سوريا دون قتال .
واشار الى ان ” القوات التركية تعتبر داعم ومغذي لعصابات داعش الاجرامية في الموصل , موضحا ان ” مسعود بازراني كان يدعم عناصر الــ pkk ضد تركيا لمصالح قومية واضحة, واليوم يدعم تركيا ضد حزب العمال , بسبب توسع نفوذ الاخير ومحاولة استحواذه على مناطق “دهوك وسنجار وزمار وبعشيقة” , لذلك لجئ الى تركيا لايقاف توسع حزب العمال الكردستاني , مشيرا الى ان ” مسعود بارزاني ارتكب جريمة الخيانة العظمة ضد العراق بمساعدة تركيا على احتلال شمال العراق .

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here