كنوز ميديا / وكالات 

بخلاف ما كان معتقدا، اكتشف علماء فلكيون أن في الكون قرابة ألفي مليار مجرة، أي أكثر بواقع عشرين مرة مما كانت تشير إليه تقديرات سابقة.

وحسب ما نقلت صحيفة “غارديان” البريطانية عن مجلة “أسترونوميكال”، فإن الدراسة الفلكية استندت إلى تمثيل ثلاثي الأبعاد لصور جرى التقاطها على مدى عشرين عاما، بواسطة تلسكوب “هابل” الفضائي.

 

وظلت التقديرات الفلكية، تتحدث حتى وقت قريب، عن وجود ما بين 100 ومائتي  مليار مجرة في الكون، فيما خلصت الدراسة الحديثة إلى أن ما تم رصده سابقا، لم يكن إلا جزءً محدودا من حجم الكون.

 

وقال كريستوف كونسيليس، وهو باحث قاد الدراسة، إن من المذهل أن يكون 90 في المئة من المجرات لا يزال في حاجة إلى الدراسة، متوقعا أن يساعد تطور التلسكوبات على اكتشاف المزيد عن المجرات، مستقبلا.

 

ويوضح الفلكي الفرنسي، فرانسوا هامر، أن الدراسة الأخيرة لم تقدم عددا نهائيا لعدد المجرات، ذلك أنه يبقى مفتوحا ومرشحا للارتفاع متى قطع علم الفلك أشواطا إضافية.

المشاركة

اترك تعليق