كنوز ميديا

 

أحيا ملايين العشاق للإمام الحسين (ع) في العالم الإسلامي ذكرى عاشوراء بمجالس العزاء ومسيرات حاشدة التحفت السواد ورُفعت فيها الرايات والشعارات الرافضة للظلم ومجددة البيعة لشهيد كربلاء.

ملايين الزوار أحيوا ذكرى عاشوراء في كربلاء المقدسة

ففي كربلاء المقدسة احتشد ملايين الزوار في المقام الشريف لإحياء الذكرى المباركة، وتوقعت إدارة العتبة الحسينية ان يصل أكثر من 6 ملايين زائر الى كربلاء لزيارة ضريح الإمام الحسين عليه السلام.

وشدد المعزون على الوحدة الاسلامية والتمسك بنهج الإمامِ الحسين (سلام الله عليه) الثائر على الظلمِ والطغيان، ورددوا المراثي وشعارات من وحي المناسبة. فيما علت الرايات الحسينية في المكان ونصبت السرادق لتقديم المساعدة والطعام للمشاركين في مراسم عاشوراء.

من جانبه، قال عضو مجلس إدارة العتبة الحسينية، افضل الشامي ان عدد المشاركين في زيارة عاشوراء الذين وصلوا الى كربلاء من داخل العراق ومن 25 دولة في العالم يفوق عدد الزوار عن العام الماضي، مؤكدًا أن ادارة العتبة وبالتنسيق مع محافظة كربلاء اتمت الاستعدادات لاستقبال ملايين الزوار وتأمين انسيابية زيارة ضريح الإمام الحسين عليه السلام.

كما أعلنت الحكومة العراقية عن تنفيذ خطة أمنية لتأمين محافظة كربلاء خصوصاً ومختلف الطرق المؤدية الى المدينة بهدف حماية الزوار.

كما شهدت مدينة الزبير غرب محافظة البصرة جنوبي العراق إستعراضا لأكثر من مئة موكب عزاء بذكرى إستشهاد الإمام الحسين (سلام الله عليه)، بحضورِ الامين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي ووكيل المرجعية الدينية وعدد من أعضاء مجلس النواب العراقي.

مختلف المدن الإيرانية تحيي ذكرى عاشوراء

وفي ايران، أحيا الملايين ذكرى استشهاد الإمام الحسين (سلام الله عليه) حفيد الرسول الكريم (صلى الله عليه وآله) في مختلف المدن الإيرانية.
ففي مدينة مشهد المقدسة توافد مئات الآلاف منتظمين في مواكب إلى مرقد الإمام علي بن موسى الرضا (سلام الله عليه) وفي مدينة قم المقدسة احتشد المشاركون في مراسم العزاء في مقامِ السيدة فاطمة المعصومة (سلام الله عليها) مرددين المراثي وشعارات من وحي المناسبة.

وفي أهواز استمع المعزون للمقتل الحسيني وشاركوا في المراسم التي تلت المقتل وفي مدينة بوشهر أقام الأهالي حلقات اللطم والتعزية وفي بم وسط البلاد انتظم عشرات الآلاف في مواكب المعزين وسط المدينة.

واحتشد ملايين المحبين في طهران وفي مختلف أنحاء الجمهورية الاسلامية في ايران لإحياء ذكرى عاشوراء.

لبنان يحيي المراسم تحت شعار “كلّنا يمن”

وفي الضاحية الجنوبية لبيروت خرجت مسيرات حاشدة احياء لذكرى عاشوراء، حيث انطلقت المسيرة المركزية التي ينظّمها حزب الله من مجمع سيد الشهداء (سلام الله عليه) بعد تلاوة المصرعِ الحسيني وصولا الى الساحة العاشورائية في منطقة الجاموس.

وتقدم المسيرة فرق اللطم والكشافة وحملة الرايات، وسط ترديد للهتافات الحسينية والشعارات الكربلائية، ورفع المشاركون اعلام اليمن منددين بالمجازر السعودية.

كما شهدت مختلف المناطق اللبنانية مسيرات ومواكب حسينية احياء للمناسبة.
وفي كلمة له في الحشود العاشورائية بالضاحية الجنوبية .. اكد الامين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، حتمية انتصار الشعب اليمني في تصديه للعدوان السعودي، وأن في هذه الحرب سيمرغ انف ال سعود في الوحل.

وقال السيد نصر الله من الضاحية الجنوبية لبيروت، إن المسيرة العاشوراية اليوم عنوانها الاساسي هو اعلان التضامن مع اليمن المظلوم والمجاهد قيادة وشعبا.

واكد أن في اليمن مئات الآلاف من المقاتلين الصامدين قاتلوا وما زالوا يقاتلون وقد صنعوا الانتصارات وسيصنعونها ايضا.

وفي الشأن العراقي، اكد السيد نصر الله أن العراقيين يتجهون الى حسم معركتهم المصيرية مع “داعش”. واوضح أن الاميركيين يريدون فتح الطريق لداعش من الموصل الى المنطقة الشرقية في سوريا.

البحرين

وفي البحرين، احتشد البحرينيون صباحاً في مختلف المدن والبلدات البحرينية حيث خرجت المواكب بعد مجالس العزاء وتعطلت جميع الأسواق والمؤسسات الرسمية والأهلية حداداً على مصاب سبط رسول الله(ص).

وتستمر المواكب البحرينية بالخروج، حتى تهدأ ليلة الحادي عشر ويعم الحداد وتطفى الأنوار في تجسيد لظلمة ووحشة ليلة الحادي عشر على أهل بيت النبوة.

ومساء أمس الاثنين، شارك الآلاف في صلاة ليلة العاشر على شارع الإمام الحسين (ع) وسط العاصمة المنامة، وردد المصلون هتافات التنديد لسياسة السلطات البحرينية، ورفع المصلون صور آية الله قاسم وصور أمين عام الوفاق الشيخ علي سلمان، كما ردد المشاركون هتافات النصرة لسيد الشهداء في استذكار لما حصل لية العاشر من تلبية أصحاب الحسين (ع).

السعودية

وأحيا مئات آلاف المسلمين في القطيف والأحساء والمدينة المنورة ذكرى عاشوراء بحضور كثيف في المجالس الحسينية في المساجد والحسينيات والمواكب والعروض التمثيلية المفتوحة لواقعة كربلاء.

وفي مدينة الدمام ،شرقي السعودية، أحيّا المسلمون ذكرى عاشوراء حيث تُلي المصرع الحسيني، وجابت مواكب الأطفال شوارع في المدينة حاملين رايات السواد.

كما شهدت مدن وقرى المحافظة الشرقية خروج المواكب العزائية في الشوارع العامة رافعين الرايات الحمراء والسوداء التي تضمنت شعارات حسينية وعبارات للامام الحسين .

اليمن

وفي اليمن نظمت الهيئة النسائية بالعاصمة صنعاء فعالية عاشورائية رغم توتر الوضع الأمني في ظل العدوان السعودي حيث أكدت المشاركات أن عاشوراء ثورة الحق على الباطل مجددات العهد للإمام الحسين (ع) باتباع النهج القويم في مجابهة المستكبرين مهما عظمت التضحيات.

وأشارت اللجنة إلى أنه وبدءًا من الساعة الثانية ظهر اليوم الاربعاء بتوقيت صنعاء ومكة المكرمة وبيروت، الحادية عشرة بتوقيت غريتش تنطلق مراسم احياء ذكرى واقعة كربلاء في العاشر من محرم تحت شعار “أباة الضيم” وذلك استجابة لدعوة قائد انصار الله المجاهد السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي.

تنزانيا
وفي مسيرة خرجت في العاصمة دار السلان، أحيا مسلمون في تنزانيا ذكرى استشهاد الإمام الحسين (ع).

باكستان

وفي باكستان، خرج المعزون في مسيرات عزائية، كما أدّى المعزون صلاة الظهر جماعة تأسياً بالصلاة التي اداها الإمام الحسين (ع) قبيل استشهاده.

كما احيا الملايين في اقليمِ كشمير ونيجيريا ودول افريقية عدة اضافة الى عشرات المدن الاوروبية مراسم واسعة في هذه المناسبة.   jh

المشاركة

اترك تعليق