كنوز ميديا/متابعه

كشف النائب عن جبهة الإصلاح البرلمانية علي البديري، السبت، عن قيام محافظ الديوانية سامي الحسناوي بإلغاء أوامر وزارية صدرت من وزيرة الصحة عديلة حمود بحق موظفين في احدى مستشفيات المحافظة بعد ضبطهم بـ”الجرم المشهود” من قبل لجنة تفتيشية بالوزارة، مبينا أن المحافظ قام بترفيع هؤلاء ومنحهم “مناصب متقدمة” في دائرة صحة الديوانية.

وقال البديري في تصريح ، إن “لجنة تحقيقة قامت بزيارة أحدى مستشفيات محافظة الديوانية بشكل مفاجئ وتمكنت خلال الزيارة من ضبط موظفين فاسدين ماليا واداريا بالجرم المشهود”، مبينا أن “مدير المستشفى اتخذ الإجراءات اللازمة، فيما قامت وزيرة الصحة باصدار اوامر تضمن اعفائهم من مناصبهم واحالة ملفاتهم للقضاء والنزاهة”.

وأضاف البديري، أنه “خلال ساعات وليس ايام تدخل محافظ الديوانية، وقام بإلغاء الأوامر الوزارية والادارية ومنع ارسال ملفاتهم للقضاء والنزاهة، وكافأهم بمنحهم مناصب متقدمة في دائرة صحة الديوانية”، لافتا إلى أن “هذه الحادثة تعد سابقة خطيرة جدا وخصوصا في مؤسسة يرتبط عملها بحياة الناس”.

ولم يذكر النائب البديري اسماء الموظفين الذين اتهمهم او حتى مناصبهم في المستشفى، والمناصب التي تقلدوها لاحقا. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here