كنوز ميديا / متابعة

خالف نجم برشلونة وأفضل لاعب في العالم 5 مرات “ليونيل ميسي” كافة التوقعات، فبعد أن كان من المقرر بقاؤه في إسبانيا نتيجة للإصابة التي تعرض لها في المواجهة الأخيرة ضد أتلتيك بلباو، ها هو يسافر اليوم لبوينس آيرس ليلتحق بكتيبة المنتخب الأرجنتيني.
النادي الكتالوني كان قد نشر خلال الأيام القليلة الماضية بيانًا رسميًا يوضح فيه معاناة “البرغوث” من مشاكل على مستوى عضلة المقربة للفخذ الأيسر كما أن مدرب التانجو “إيدجاردو باوزا” كان قد أكد أنه يفضل عدم المخاطرة بضمه لمجموعته، لكنه رغم ذلك أصر على الالتحاق بالمنتخب.
ونشر الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم عبر صفحته الرسمية صورة في موقع “تويتر” يؤكد فيها الخبر، حيث ظهر فيها اللاعب في مقر التدريبات وهو يتحدث مع المدرب.
ويرى البعض أن ما قام به ليونيل هو خطوة يريد من خلالها أن يؤكد بها للجماهير عدوله عن قرار الاعتزال الذي كان قد اتخذه عقب خسارة كوبا أمريكا الأخيرة أمام التشيلي خاصة وأن مشاركته رفقة المنتخب في المبارتين القادمتين تعتبر صعبة جدًا.
هذا وستواجه الأرجنتين في اللقاءين القادمين كلاً من الأوروجواي وفنزويلا وذلك ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018.

المشاركة

اترك تعليق