كنوز ميديا – دعت النائب عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي، الاثنين, الحكومة إلى ترك مجاملة الدول والتعلم من تجربة السفير السعودي لدى بغداد ثامر السبهان, مؤكدا أن الشعب العراقي يرى السفير السعودي على انه إرهابي ويدعم كل المنطلقات التي تستهدف العراقيين.

وقالت العوادي في بيان حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه، إنه “على الرغم من أن طلب الخارجية العراقية للسعودية باستبدال سفيرها لدى بغداد, جاء متأخرا, ألا انه جيد لأنه تحقيق لإرادة الشعب العراقي الذي يرى هذا السفير على انه إرهابي ويدعم كل المنطلقات التي تستهدف الشعب العراقي”, مبينا ان “السبهان حاول تمزيق وحدة المجتمع العراقي عبر إذكاء المشكلات الطائفية بالعزف على الخصوصية التي تحملها كل الطوائف وتعتز بها”.

ودعت العوادي, الحكومة العراقية إلى “اتخاذ تجربة السبهان درساً لها, بأن المجاملة لن تجدي نفعا مع الدول التي تستهدف العراق وتستبطن العداء له ولتاريخه وإنجازاته”، مؤكدة “ضرورة أن لا تفوت وزارة الخارجية أي منطلقات طائفية أو إثارات تحاول استهداف العراق وأن ترد عليها بقوة، لأن التعامل بهذه الطريقة هو تأكيد لهيبة العراق وشعبه الذي  يستحق كل احترام ورعاية”.

المشاركة

اترك تعليق