كنوز ميديا / بغداد
توقع الخبير الاستراتجي واثق الهاشمي, الاثنين, تخفيض السعودية تمثيلها الدبلوماسي في العراق الى مستوى قائم بالاعمال بعد طلب الخارجية العراقية استبدال سفيرها في بغداد ثامر السبهان.
وقال الهاشمي في تصريح لوكالة /كنوز ميديا / إن “وزارة الخارجية العراقية استنفذت جميع الاجراءات الدبلوماسية بحق السفير السعودي في بغداد ثامر السبهان وبحسب البروتكول الدبلوماسي حيث تم تبليغه وتحذيره في عدة مرات من التصريحات النارية المثيرة لكنه استمر فيها ومن ثم قررت الخارجية أرسال طلب الى السعودية بالاستبدال بعد ان ادركت عدم جدوى التحذير المباشر”.
واضاف أن “البروتوكول السياسي يلزم السعودية الرضوخ لطلب العراق بأٍستبدال السهبان بعد ان تدخل بشكل سافر في الشأن الداخلي العراقي متجاوزا كل حدود الدبلوماسية”.
وتوقع الخبير الاستراتيجي “تخفيض السعودية بعثتها في بغداد إلى مستوى قائم بالاعمال بدل السفير او ربما تغلق السفارة كما في السابق وتمثل مصالحها احد الدول”.
وبين الهاشمي أنه ” في حالة عدم رضوخ السعودية الى طلب العراق باستبدال السبهان ستذهب الخارجية إلى خطوة تبليغ السبهان بانه شخص غير مرغوب فيه وعليه مغادرة العراق خلال 72″.
وكانت وزارة الخارجية العراقية قد طلبت رسمياً، أمس، من المملكة العربية السعودية استبدال سفيرها في بغداد، لتجاوزه الاعراف الدبلوماسية وتدخلاته المباشرة في الشأن العراقي، وتهجمه على المستمر على القوات الامنية والحشد الشعبي.
المشاركة

اترك تعليق