كنوز ميديا / متابعة

قالت 3 فنادق في مدينة غوانغتشو الصينية إنها تلقت أوامر من الشرطة بعدم استقبال نزلاء من 5 دول إسلامية ، فيما قالت وزارة الخارجية الصينية إنها لم تسمع بشيء من هذا القبيل.

ونقلت مصادر صحفية ، عن عاملين في الفنادق الثلاثة ، قولهم أنهم تلقوا إخطارات من الشرطة منذ ايار الماضي ، تأمرهم فيها برفض استقبال النزلاء القادمين من سوريا والعراق وتركيا وباكستان وأفغانستان.

وغوانغتشو هي عاصمة إقليم غوانغدونغ وفيها عدد كبير من السكان الأجانب، وكثيرون منهم تجار قادمون من إفريقيا.

وقال موظف بأحد الفنادق في اتصال تليفوني “لا أعرف السبب لكننا لا يمكننا استقبالهم وحسب”.

وذكرت صحيفة “ساوث تشاينا مورنينغ بوست” الصادرة في هونغ كونغ، إن القرار يبدو إجراء أمنيا يتزامن مع انعقاد مؤتمر عن التنمية في المدينة الأسبوع المقبل، وكذلك قبل قمة مجموعة العشرين في هانغتشو رغم أن المدينتين تفصل بينهما مسافة تزيد عن ألف كيلومتر.

من جانبه، قال لو كانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، إنه لم يسمع بإصدار مثل هذا الأمر في غوانغتشو.

 

المشاركة

اترك تعليق