كنوز ميديا  / بغداد

أكد رئيس حكومة كردستان نيجيرفان بارزاني ، السبت ، استعداد الاقليم حل جميع المشاكل مع بغداد عبر الحوار، موضحا ان اجتماعا عسكريا سيعقد بين الجانبين بهدف التنسيق والتعاون بشكل افضل.

وقالت رئاسة حكومة كردستان في بيان حصلت “كنوز ميديا ” على نسخة منه، ان “رئيس حكومة كردستان نيجرفان بارزاني استقبل السيناتور عن ويلاية تكساس الامريكية جون كومي”، مبينا ان “الجانبين بحثا اوضاع النازحين والحرب ضد الارهاب وعملية تحرير الموصل”.

واكد بارزاني خلال البيان، “استعداد كردستان لاستقبال النازحين، الا ان الامكانيات محدودة ومن الضروري ان تعمل امريكا والمجتمع الدولي لمساعدة كردستان” معربا في الوقت نفسه عن شكره “لدول التحالف وخصوصا امريكا لمساندة كردستان منذ بداية الهجوم الارهابي لـ”داعش” عليها”.

وشدد رئيس حكومة كردستان على “استعداد الاقليم حل جميع مشاكله مع بغداد عبر الحوار”، موضحا ان “اجتماعا عسكريا سيعقد بين الجانبين بهدف التنسيق والتعاون بشكل افضل”.

وتابع ان “قوات البيشمركة تمكنت من تحقيق انتصارات كبيرة في محيط الموصل، ومازالت هناك عدة جبهات لتحرير المدينة والمناطق الاخرى تحت سيطرة ارهابيي داعش”، لافتا الى “ضرورة وجود رؤية واضحة حول الوضع السياسي والامني والاجتماعي والانساني والاعمار لمدينة الموصل”.

من جانبه اشاد السيناتور الامريكي جون كومي بحسب البيان بـ”دور بيشمركة كردستان في الحرب ضد الارهاب وتدمير اسطورة داعش”، معربا عن شكر وتقدير “امريكا لمواطني وحكومة كردستان لاستقبال اعداد كبيرة من النازحين وحمايتهم وتقديم المساعدة لهم”.

واكد كومي على اهمية “التعاون والتنسيق بين اربيل وبغداد والتحالف الدولي”، مشددا على ضرورة “طمأنة سكان الموصل والاطراف السنية وضمان حقوق كافة الاطراف”.

 

وتوقع السيناتور الامريكي “نزوح اعداد كبيرة من سكان الموصل الى اقليم كردستان”، مؤكدا على اهمية “مساعدة المجتمع الدولي لكردستان

المشاركة

اترك تعليق