كنوز ميديا / بغداد
قالت رئيس حركة ارادة النائبة حنان الفتلاوي، ان رئيسة كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني النيابية الآ طالباني قد “أقرت واعترفت بظلمها وخطأها بحقي” بتصويتها ضد استجوابها للمرة الاولى وزير الدفاع خالد العبيدي بتهم فساد والذي سحب عنه البرلمان الثقة أمس.
وقالت الفتلاوي في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) “لو بعد حين، أفضل ماسمعت اليوم (أمس)، أحد نواب كتلة الاحرار يخاطب النائبة آلا الطالباني يقول لها صوّتي (كلا) أي ضد اقالة الوزير (الدفاع) تجيبه آلا: لقد ظلمنا حنان وأخطأنا بحقها في استجوابها الاول وصوّتنا ضدها وكان مفروض نصوّت معها لانها على حق واليوم سأصحح خطأي بحقها وسأصوت ضد الوزير”.
وأضافت الفتلاوي “الحمدلله حمداً كثيراً على إنصافه لي”.
وكان مجلس النواب، قد صوت في جلسته أمس الخميس، بالاقتراع السري، على سحب الثقة من وزير الدفاع خالد العبيدي بعد ان صوت بوقت سابق على عدم قناعته بأجوبة أستجوابه في تهم فساد التي عقدت في مطلع شهر اب الجاري، وأتهم فيها رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، ونواباً من تحالف القوى العراقية بالفساد ومحاولة ابتزازه، لتمرير صفقات أسلحة وعقود إطعام الجنود.
وعلق العبيدي أمس على سحب الثقة عنه بانه “إنتصار لمَنْ أوصل العراق الى ما وصل اليه الآن، فليعذرني الشعب والجيش، فقد حاولت أن أحارب الفساد بالممكنات، لكن يبدو إن أربابه أقوى وصوتهم أعلى وفعلهم أمضى”.
وأتهم ائتلاف (متحدون للإصلاح) برئاسة أسامة النجيفي، من وصفه بـ”معسكر الفساد” في الوقوف وراء سحب الثقة عن وزير الدفاع، الذي ينتمي للأئتلاف” معلنا “عزمه تقديم طعن الى القضاء بسحب الثقة عن الوزير”.

المشاركة

اترك تعليق