كنوز ميديا – رحب التحالف الكردستاني، الأربعاء، بمشاركة قوات الحشد الشعبي في معركة تحرير الموصل من سيطرة تنظيم داعش الإجرامي، فيما أعتبر أن البيشمركة جزء من المعركة لا يمكن الاستغناء عنها.

وقال النائب عن التحالف آريز عبد الله في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “تراشق الاتهامات بين بغداد واربيل لن تجدي نفعاً لان محاربة تنظيم داعش الإجرامي مسؤولية تقع على عاتق جميع الأطراف التي ستشارك في عملية التحرير”، مبيناً أن “قوات البيشمركة جزء من المعركة لا يمكن الاستغناء عنها”.

وأضاف أن “جميع القوات الأمنية ستشترك في تحرير نينوى من بطش داعش لاسيما الحشد الشعبي لأنه جزء من المنظومة العسكرية التابعة للدولة العراقية”، مؤكداً “وجود دعم وإسناد للقطعات العسكرية المشاركة في تحرير من قبل البيشمركة والحشد الشعبي بهدف استكمال تلك العملية”.

وتستعد القطعات العسكرية التابعة لوزارتي الدفاع والداخلية لخوض معركة تحرير محافظة نينوى من سيطرة تنظيم داعش الاجرامي خلال المرحلة المقبلة.

المشاركة

اترك تعليق