كنوز ميديا – متابعة 

كشفت النائبة عن جبهة الاصلاح النيابية نهلة الهبابي اليوم الاربعاء ان ” كتلتي الاحرار واتحاد القوى اتفقتا على تمرير قانون العفو العام بصيغته الحالية , لافتة الى ان ” كل تكتل سياسي يريد ان يلبي رغبات جمهوره وشارعه على حساب دماء ابناء بلدنا .

الهبابي في حديث للـ “الاتجاه” اكدت ,نحن في جبهة الاصلاح  لدينا مخاوف من اعادة التحقيق مع هولاء الارهابين , لذلك قدمنا مقترح لاعادة محاكمة هؤلاء السجناء وليس اعادة التحقيق معهم , مضيفة” اذا قدم السجين دلائل تثبت برائته فكان بها ,واذا ثبت العكس يحكم عليه خلال شهر واحد لا غير .

واضافت ان” هناك اتفاق بين كتلة الاحرار واتحاد القوى العراقية  من اجل تمرير هذا القانون , لافتة ” اذا ما تم اعادلة النظر في الفقرة الثامنة من القانون وتعديلها لن يتم تمرير قانون العفو العام .

واشارت الى ان ” على مدار 8 الى 10 سنوات والارهابيين يملئون السجون العراقية , وقد ارتكبوا بحق ابناء شعبنا ابشع المجازر , معتبرة ” اعادة التحقيق معهم مساعدتهم على الفرار من الاقتصاص .

ولفتت الى ان ” على مدار الفترة منذ 2003 والى الان  ,كان هناك تخاذل من بعض الكتل السياسية والحزبية لعدم تمرير القوانين المهمة وعلى راسها قانون العفو العام .

وأعلنت اللجنة القانونية النيابية، يوم امس الثلاثاء، عن وجود خلاف على فقرة قانونية واحدة تسبب في تأجيل التصويت على قانون العفو العام الى جلسة الخميس المقبل”.

وذكر رئيس اللجنة القانونية محسن السعدون في مؤتمر صحفي  ” ان “قانون العفو العام كان مدرجا على جدول اعمال جلسة الاسبوع الماضي وتم التصويت على ثلاث مواد وتم تأجيله إلى اليوم الثلاثاء وكانت هناك اتفاقات بين الكتل حول اغلب الفقرات ولكن هناك فقرة واحدة حصل خلاف على صياغتها لذا تم التاجيل إلى الخميس المقبل بعد ان تتم اعادة الصياغة وانجازها”.

المشاركة

اترك تعليق