كنوز ميديا – متابعة 

 اكد وزير المالية هوشيار زيباري ، استعداده الكامل لحضور جلسة الاستجواب يوم غد الخميس، .

وقال زيباري في بيان حصلت ” كنوز ميديا –  ” على نسخة منه ،انه” سبق وان تقدم النائب هيثم رمضان الجبوري بطلب لاجراء عملية الاستجواب بحقنا ، وقد حددت هيئة الرئاسة في مجلس النواب يوم 25 / 8 / 2016 موعدا لاجرائه بعد ان حدد النائب المستجوب اسئلته ب ( 11 ) احد عشر سؤالا .

واكد زيباري “لدى امعان النظر بتلك الاسئلة من قبل الكادر القانوني والمالي المتخصص في وزارة المالية اتضح ان معظم تلك الاسئلة انطوت على استهداف واضح لشخصنا ولا تخدم المصلحة العامة “.

واضاف ” كان الاحرى بالنائب المستجوب سؤال الوزارة او الاستيضاح منها قبل الاستدعاء وذلك لغرض المناقشة او الاستيضاح تماشيا مع احكام النظام الداخلي للمجلس وما درج عليه العمل فيه “.

واشار زيباري الى ان “النائب المستجوب اجرى العديد من اللقاءات الاعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية قبل وبعد تحديد موعد الاستجواب وخارج ( قبة البرلمان ) وتطرق الى موضوع الاستجواب بطريقة تحليلية من جانب واحد ، مستندا الى بيانات غير دقيقة ومضللة للرأي العام مما يشكل اساءة الى سمعة وزارة المالية ، الامر الذي يحمل النائب المستجوب المسؤولية القانونية كاملة “.

 

وتابع قوله :نود ان نؤكد وانطلاقا من مسؤوليتنا الدستورية والقانونية التزامنا الكامل بأجراء عملية الاستجواب في وقتها المحدد واستعدادنا لوضع الحقائق ناصعة امام ممثلي الشعب في مجلس النواب وامام الشعب العراقي بكل صراحة ووضوح

المشاركة

اترك تعليق