كنوز ميديا/ وكالات

هذا الموضوع 10 حقائق جديدة مثيرة للاهتمام حول شركة هواوي ظهر على التقنية بلا حدود.

ربما هواوي لا يكون الاسم الأول الذي يتذكره الكثيرين عند الحديث عن شركات الهواتف الذكية، ولكن هذا لا يعني على الإطلاق أنها من المؤسسات الغير مهمة في هذا المجال. في الواقع شركة هواوي تعتبر من الشركات المتميزة التي تحاول بذل قصارى جهدها لإثبات تقدمها ونجاحها في مجال الاتصالات، وفيما يلي عدد من الحقائق الجديدة التي ربما تعرفها للمرة الأولى عن شركة هواوي.

 

أسس Ren Zhengfei شركة هواوي وعمره 42 عام فقط:

 

قبل أن يقوم Ren Zhengfei بتأسيس الشركة، كان ضمن أفراد جيش التحرير الشعبي، وكان في هذا الوقت لا يملك أية رتبة عسكرية، ثم في نهاية المطاف تم اختياره ليصبح أحد المفوضيين، ثم بعد ذلك في منتصف عمره قام بتأسيس شركة من أكبر شركات الهواتف الذكية في العالم، والآن Ren Zhengfei يبلغ من العمر 71 عام ولا يزال رئيس لشركة هواوي، كما يحتل الترتيب رقم 556 في قائمة أثرياء العالم وفقًا لتقرير Hurun.

ترجمة كلمة هواوي تشير إلى إنجاز الصينين ” Chinese achievement”

الحرف الصيني الأول من اسم هواوي مشتق من كلمة صينية تعني الزهرة، ولكن تبين بعذ ذلك أنها تشير إلى كلمة “الصيني” أو “الصينية”، بينما الحرف الثاني يعني الإنجاز أو العمل، وعند دمجهمها يصبح المعنى الكلي إنجاز الصينين.

شركة هواوي تعتبر أكبر شركة تصنيع معدات الاتصالات في العالم:

 

حتى وقت قريب لم تكن شركة هواوي لها علاقة بتصنيع الهواتف الذكية في العالم، ولكنها كانت تعتبر أكبر شركة لتصنيع معدات الاتصالات في العالم، وقامت بالتفوق على شركة أريكسون مرة أخرى في عام 2012، ولم يكن هذا بفضل إطلاقها للهواتف الذكية فحسب، ولكنه في مجال الاتصالات أيضًا.

أول منتج لشركة هواوي كان إطلاق مفاتيح مقسم الهواتف في عام 1980:

هواوي لم تكن معروفة في العالم الغربي حتى وقت قريب، ولكن سرعان ما أصبحت من أكثر الشركات المعروفة في العالم، والجدير بالذكر أن بدايات الشركة كانت في مدينة Shenzhen في الصين، وفي هذا الوقت كانت الصين وجيش التحرير الشعبي الصيني تعتمد على معدات الاتصالات من الشركات المصنعة في الخارج، لكن Ren كان يركز دائمًا على البحث والتطوير المحلي لإطلاق مفاتيح مقسم الهاتف لأن الجيش كان في حاجة لهذه المفاتيح ويفتقر وجودها.

شركة هواوي شريكة في عدد من كبرى شركات الاتصالات في العالم:

 

من المعروف أن شركة هواوي تشاركت مع عدد من شركات الاتصالات الكبرى في العالم مثل فودافون، موتورولا، T-Mobile وغيرهما، كما كانت هواوي الراعي الرسمي لعدد من الأحداث الهامة وكبرى الأندية والفرق الرياضية بما في ذلك نادي أرسينال، Paris Saint-Germain، الاتحاد الغاني لكرة القدم Ghana Football Association والكثير.

قامت هواوي باستثمار أكثر من مليون دولار في إحدى الجامعات الكندية:

استثمرت شركة هواوي حوالي 1.4 مليون دولار في جامع كارلتون الكندية، حيث كان الهدف من هذا الاستثمار هو إنشاء مختبر الأبحاث المخصصة لخدمات الحوسبة السحابية والتكنولوجيا، وبالطبع فهذا المختبر من المؤكد أن يعود بالنفع على الشركة.

في الواقع قامت شركة هواوي بالتبرع بالمال لعدد من الخدمات التعليمية، كما كانت الشركة هي الراعي الرسمي لبرنامج الاتصالات MIT’s Communications Futures الذي يهتم بدراسة قطاع الاتصالات ككل.

شركة هواوي يمتلك جزء كبيرمن أسهمها الموظفين:

 

شركة هواوي يمتلك نسبة كبيرة من أسهمها موظفين الشركة، وكانت هذه وسيلة لتنأى بنفسها حتى لا تكون تحت سيطرة حكومة البلاد، حيث يمتلك حوالي 46% من الموظفين أسهم في الشركة، والجدير بالذكر أن هؤلاء الموظفين يمتلكون أسهم افتراضية تسمى ” virtual restricted shares” أو أسهم غير قابلة للتداول، ويتم منحها للموظفين بناءًا على أدائهم في العمل، ولكن عندما يقوم الموظف بترك الشركة، تعود تلك الأسهم مجددًا للشركة ويتم تعويض الموظفين عنها.

من الضروري ملاحظة أن امتلاك الموظفين لأسهم في الشركة لا يعني أنهم أصبحوا يمتلكون الشركة، فبالطبع لايزال يديرها إدارة فرعية، ولكن Ren يعتبر رئيس الشركة والشخص الذي يمتلك حق الاعتراض على أي قرار بالطريقة التي يراها مناسبة، والجدير بالذكر هنا أيضًا أن اتحاد الشركة يقوم بالتصويت كل خمس سنوات لانتخاب 51 ممثل بعد ذلك يتم اختيار 17 فرد فقط للإدارة.

هواوي لها تاريخ مع أمن الولايات المتحدة الأمريكية:

منذ فترة كبيرة، قامت شركة هواوي بالدخول في تحدي كبير مع حكومةالولايات المتحدة بسبب مخاوف الحكومة من أن الشركة تعمل لصالح الحكومة الصينية للتجسس على الولايات المتحدة الأمريكية، وقالت هواوي أن كل هذه الأنباء مجرد شائعات فقط، وقامت الحكومة الامريكية بإجراء تحقيقات موسعة لإثبات عدم وجود أية عمليات تجسس، وعلى الرغم من عدم عثور حكومةالولايات المتحدة على أية أدلة، قامت لجنة الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكي بإصدار تقرير عام 2012 وصف الشركة بأنها تمثل تهديدًا للأمن القومي للبلاد بسبب علاقتها ىمع الحكومة الصينية.

في عام 2014، كشفت الكثير من الوثائق المسربة من قبل Edward Snowden أن وكالة الأمن القومي NSA تقوم بتنفيذ برنامج سري ضد شركة هواوي، وقامت باقتحام شبكات الشركة الخاصة وقامت أيضًا بالتنصت على اتصالات مؤسس الشركة Ren Zhengfei’s.

الشركة يعمل بها أكثر من 75000 موظف في مركز البحث والتطوير:

 

من المعروف أن شركة هواوي كبيرة، ولكن فريق البحث والتطوير الخاص بها يعتبر كبير للغاية، حيث يصل عدد الموظفين حوالي 76000 موظف فعال، وهذا مايفسر تطور وتقدم الشركة الذي حدث في وقت قصير، كما أن الشركة تحاول استثمار مبالغ ضخمة لتكون في مقدمة الشركات التي تهتم بمجحال التكنولوجيا، ويتم تخصيص حوالي 10% من دخل الشركة لمركز الأبحاث والتطوير لمساعدة الشركة على التطوير وإطلاق أحدث الأجهزة والمننتجات.

زيادة أرباح شركة هواوي بنسبة 30 % في عام 2010:

كان جزء من الزيادة الهائلة في عائدات الشركة يعود إلى انتشار ونمو الشركة في عدد من الأسواق الخارجية خاصة في الولايات المتحدة، والمبيعات خارج الصين أصبحت من أهم عوامل النجاح الرئيسي للشركة، والجدير بالذكر أن هواوي قامت بالاستحواذ على حوالي 15.7 % من سوق الناقلات الخلوية العالمية وحققت ربح بمعدل 78.56 مليار دولار في عام 2010.

المشاركة

اترك تعليق