كنوزميديا /متابعة

ما يزال أبناء فرقة العبّاس(عليه السلام) القتالية يقدّمون الخدمات لحجّاج بيت الله الحرام الذين يسلكون طريق الحجّ البرّي طريق (النخيب – عرعر)، حيث شمّروا عن سواعدهم وقاموا بنصب مخيّمات خاصّة لتقديم الخدمات اللّازمة لهم من مأكل ومشرب وخدماتٍ طبّية وعلاجية، وذلك من خلال محطّاتٍ خدمية انتشرت على الطريق.

مسؤول ممثليّة فرقة العبّاس(عليه السلام) القتالية في محافظة البصرة أحمد البديري بيّن أنّ: “موكب الفرقة عسكر بالقرب من منفذ عرعر الحدودي قبل عدّة أيّام، حيث يقوم بإعداد وجبات الطعام وتقديمها للحجّاج حسب جدولٍ غذائيّ تمّ إعداده مسبقاً يتضمّن تزويد أيّ حملةٍ من حملات الحجّاج بما تحتاجه من المأكل والمشرب وغيرها من الأمور”.

من جهةٍ أخرى فإنّ الفرقة قامت كذلك بنشر مفرزةٍ طبيّة يكون عملها طيلة فترة حركة القوافل، هذا بحسب ما بيّنه المعاون الطبّي صالح مهدي مسؤول الطبابة، وأضاف: “يبدأ عمل المفرزة منذ الصباح حتّى ساعاتٍ متأخّرة من اللّيل لتقديم الخدمة للحجّاج وتوفير الأدوية والمستلزمات الطبية لهم”.

هذا على الصعيد الخدميّ أمّا على الصعيد الأمنيّ فهناك عملٌ آخر يقوم به أبناء هذه الفرقة يتمثّل بتقديم الحماية وتأمين طريق الحجّ البرّي بالتعاون مع قوّات حرس الحدود وقيادة عمليات الفرات الأوسط

AH.

 

المشاركة

اترك تعليق