كنوز ميديا – اكد المرشح الرئاسي الامريكي عن الحزب الجمهوري دونالد ترامب ان الموت والدمار والارهاب فب الشرق الأوسط كان نتيجة لسياسات هيلاري كلنتون حينما كانت على رأس وزارة الخارجية الامريكية .

ونقلت وكالة فرانس برس في تقرير عن ترامب قوله إن “الرئيس باراك أوباما ووزيرة خارجيته السابقة هيلاري كلينتون صنعا تنظيم داعش الإجرامي  لتحقيق سياساتهما بتمزيق الشرق الأوسط”.

واضاف أن “هيلاري كلينتون تريد فتح الحدود حتى يسلب المهاجرون وظائف الأمريكيين السود حيث تفضل الأخيرة منح وظيفة للاجئ أجنبي بدل منحها لشبان سود عاطلين عن العمل ففي مدن مثل ديترويت أصبح هؤلاء الشبان لاجئين حتى داخل بلادهم”.

وحاول ترامب في خطابه أمام تجمع انتخابي في دايمونديل بولاية ميشيغان استمالة الناخبين الامريكيين من أصول افريقية بغية توسيع قاعدته الانتخابية معتبرا أن منافسته الديمقراطية وحزبها تخليا عن هؤلاء الناخبين وأساءا إليهم قائلا “ليس هناك في أمريكا مجموعة عانت من سياسات هيلاري مثل السود فهي قد حققت نجاحا غير منظور بإلحاق أكبر أذى ممكن بمجموعة الأمريكيين السود”.

المشاركة

اترك تعليق